• الرئيسية
  • مركز المعلومات
  • ترتيبات الإجتماع الوزاري الخاص بافتتاح مجموعة العمل المالي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (MENAFATF) من أجل مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب

ترتيبات الإجتماع الوزاري الخاص بافتتاح مجموعة العمل المالي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (MENAFATF) من أجل مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب

السبت, نوفمبر 27, 2004

برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، تبدأ غداً الإثنين الموافق 29 نوفمبر 2004م بمركز الخليج الدولي للمؤتمرات والمعارض أعمال الإجتماع الوزاري الخاص بافتتاح مجموعة العمل المالي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (MENAFATF) من أجل مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب والذي سيعقد في مملكة البحرين خلال الفترة من 29-30 نوفمبر القادم.

وقد صرح الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة رئيس مكتب الإستراتيجية المركزية بوزارة المالية والإقتصاد الوطني وعضو اللجنة التنظيمية العليا للإجتماع أن قائمة الوزراء الذين تأكدت مشاركتهم في أعماله حتى الآن تشمل كلاً من السيد أحمد بن عبدالنبي مكي نائب رئيس مجلس الشئون المالية وموارد الطاقة ووزير الإقتصاد الوطني بسلطنة عمان، والسيد علوي صالح السلامي نائب رئيس الوزراء ووزير المالية بالجمهورية اليمنية، والدكتور محمد الحسين وزير المالية بالجمهورية العربية السورية، والدكتور فتح الله ولعلو وزير المالية والخوصصة بالمملكة المغربية، والدكتور عبدالعزيز بن أشنهو وزير المالية بالجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية.

كما سيشارك في أعمال الإجتماع من محافظي البنوك المركزية ومؤسسات النقد كل من الشيخ حمد بن سعود السياري محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي والشيخ سعادة الشيخ سالم بن عبدالعزيز الصباح محافظ بنك الكويت المركزي، والسيد حمد بن سنجور بن هاشم الزدجالي الرئيس التنفيذي للبنك المركزي العماني، والسيد عبدالله بن خالد العطية محافظ مصرف قطر المركزي، والسيد سلطان بن ناصر السويدي محافظ مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي، والدكتور أمية طوقان محافظ البنك المركزي الأردني، والدكتور أمية طوقان محافظ البنك المركزي الأردني.

وسيشارك كذلك من كبار المسئولين في هذا المجال كل من الدكتور ناصر إبراهيم القعود مدير إدارة المال والتكامل النقدي بالأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، والمستشار سري محمود صيام مساعد وزير العدل ورئيس مجلس أمناء وحدة مكافحة غسل الأموال بجمهورية مصر العربية، والدكتور محمد البعاصيري أمين سر هيئة التحقيق الخاصة بمكافحة تبييض الأموال بالجمهورية اللبنانية والسيد هادي زار نائب محافظ البنك المركزي بالجمهورية التونسية.

وأوضح الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة أن اليوم الأول للإجتماع سوف يكون على مستوى الخبراء ويخصص للجلسات الفنية، حيث سيترأس وفد مملكة البحرين سعادة الشيخ إبراهيم بن خليفة آل خليفة وكيل وزارة المالية والإقتصاد الوطني رئيس لجنة وضع سياسات حظر ومكافحة غسل الأموال بالمملكة والذي سيقوم بإدارة الجلسات، بينما يترأس السيد عبدالله بن حسن سيف وزير المالية والإقتصاد الوطني وفد المملكة ويتولى إدارة جلسات اليوم الثاني والتي ستكون على المستوى الوزاري.

كما أشار إلى أن السيد الوزير سوف يعقد مؤتمراً صحفياً شاملاً في اليوم الثاني للإجتماع بحضور ممثلي الصحافة ووسائل الإعلام المحلية والعالمية لإلقاء الضوء على طبيعة المنظمة الإقليمية الجديدة ودلالة اختيار مملكة البحرين مقراً إقليمياً لها.

واختتم تصريحه مؤكداً أن وزارة المالية والإقتصاد الوطني اتخذت كافة الإجراءات اللازمة لضمان خروج الإجتماع بالصورة التي تليق بالمكانة المتميزة لمملكة البحرين على الساحة الدولية، حيث تواصل اللجان النوعية التي تم تشكيلها لمتابعة الإعداد للحدث عملها بالتنسيق مع الوزارات والجهات المعنية للتأكد من سلامة كافة الإجراءات والترتيبات سواء على مستوى استقبال الوفود المشاركة أو الإنتقالات أو التغطية الإعلامية للحدث أو الإجراءات الأمنية أو غير ذلك من النواحي الإدارية والتنظيمية.