افتتاح أعمال الاجتماع العام الثامن والعشرون للمجموعة

27 نوفمبر 2018

الاجتماع العام الثامن والعشرون

لمجموعة العمل المالي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

من أجل مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب

27 - 28 نوفمبر 2018م

بيروت – الجمهورية اللبنانية

 
افتتحت صباح اليوم الثلاثاء، الموافق 27 نوفمبر 2018م، أعمال الاجتماع العام الثامن والعشرون لمجموعة العمل المالي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من أجل مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب في فندق انتركونتيننتال فينيسيا، بيروت، الجمهورية اللبنانية برئاسة سعادة الأستاذ عبد الحفيظ منصور، أمين عام هيئة التحقيق الخاصة لدى مصرف لبنان، وأمانة سر سعادة الدكتور/ الوليد بن خالد آل الشيخ، السكرتير التنفيذي للمجموعة.

وقد حضر الاجتماع خبراء مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب من الدول أعضاء المجموعة، كما حضره خبراء من بعض الدول والجهات المراقبة.

هذا وقد عُقد في الأيام الثلاثة السابقة للاجتماع العام اجتماعي فريقي عمل التقييم المتبادل والمساعدات الفنية والتطبيقات، ولقاء منتدى وحدات المعلومات المالية بدول المجموعة، ولقاء منتدى خبراء مكافحة تمويل الإرهاب، واجتماع لجنة التقييم الوطني لمخاطر غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

سيتناول الاجتماع العام على مدار يومين العديد من المواضيع المدرجة على جدول أعماله، ومن أهمها مناقشة تقرير تقييم المملكة المغربية ومدى التزامها بالمعايير الدولية الصادرة في شأن مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب وانتشار التسلح، وتقرير المتابعة للجمهورية التونسية الذي يتضمن طلب إعادة تقييم بعض درجات الالتزام الفني ببعض التوصيات، بالإضافة إلى عدد من تقارير المتابعة للدول الأعضاء. كما سيتطرق الاجتماع إلى علاقة المجموعة بالجهات والمنظمات الدولية العاملة في مجال غسل الأموال وتمويل الإرهاب والتعاون القائم والمستقبلي معها، كمجموعة العمل المالي (FATF)، والمديرية التنفيذية للجنة مكافحة الإرهاب التابعة لمجلس الأمن الدولي، وغيرها من الجهات النظيرة، بالإضافة إلى النظر في الخطة الاستراتيجية للمجموعة للأعوام 2019م – 2021م وخطة عمل المجموعة للعام 2019م وبعض أوراق العمل المتعلقة بالخطط والتمويل والمسائل التنظيمية والإدارية الأخرى. كما سينظر الاجتماع في طلبات العضوية الجديدة.

ويأتي هذا الاجتماع في إطار توحيد الجهود الإقليمية والدولية نحو مكافحة غسل الأموال والجرائم الأصلية المرتبطة بذلك ومحاربة تمويل الإرهاب وانتشار التسلح من أجل حماية الأنظمة الاقتصادية والاجتماعية والسياسية من مخاطر تلك الجرائم.

كما سيعقد ملتقى مكافحة الجريمة الالكترونية الذي تقيمه هيئة التحقيق الخاصة (الجمهورية اللبنانية) للسنة الرابعة على التوالي والمزمع عقده هذا العام بالتعاون مع المجموعة يوم الخميس الموافق 29 نوفمبر 2018م.